مؤسسات تخلد أسبوع السلامة الطرقية

مدرسة المسيرة الخضراء-القشاشرة

احتفلت مدرسة المسيرة الخضراء-القشاشرة-اليوم 22/2/2016 باليوم الوطني للسلامة الطرقية الذي يصادف 18 فبراير من كل سنة تحت شعار "كلنا راجلون"وذلك تحت إشراف السيد مدير المؤسسة ذ .عبدالاله غيلان وبمشاركة جميع الأساتذة العاملين بها. وقد قدمت للتلاميذ نصائح وإرشادات حول عملية المرور وبعض علامات السير باستخدام الرسوم،كما تقدم منسق نادي التربية على المواطنة وحقوق الانسان بالمؤسسة عرضا قيما تناول فيه اخطار الطريق وكيفية استعمال الدراجة والانتباه اثناء عملية المرور معطيا عدة نصائح في الموضوع.وشاركت التلميذين نزهة الخو وبثينة الرملي بعرضين حول الموضوع،وقد خلف هذا الاحتفال بهذا اليوم استحسانا عميقا لدى التلاميذ والأساتذة .

12742133 10204467942457606 118110552702730898 n12743962 10204467941777589 6769941784151929469 n12743581 10204467948737763 5219364080525236364 n12741901 10204467942817615 8206213722480790949 n12733554 10204467948817765 1596826008266089250 n12729204 10204467940897567 4154832715836031367 n634 10204467947577734 6121756267224055179 n

اعدادية ادريس الحريزي

جمعية اباء وامهات التلاميذ باعدادية ادريس الحريزي تنظم حملة تحسيسية حولة السلامة الطرقية 2017/2016

12744628 453997271478031 6215864525667331259 n12743521 454001141477644 6404255559396027688 n12744047 454001438144281 5991238235772823655 n12745804 453996698144755 135075224051169074 n12742063 454000828144342 5637611705182013838 n

مدرسة الامير مولاي رشيد

12728768 907593572693409 8503872576368172904 n

12717768 907593902693376 3769708420624609563 n

تنفيذا للمراسلة النيابية 01577 بتاريخ 9 فبراير 2016 موضوعها : في شأن تخليد أسبوع السلامة الطرقية بتنسيق مع جمعيتي المشكاة ومنتدى المجازين وتنفيذا للبرنامج السنوي للأنشطة التربوية لمدرسة الامير مولاي رشيد الذي سبق لمجلس التدبير أن صادق عليه بعد اقتراحه من المجلس التربوي زارت مجموعة من التلميذات والتلاميذ مؤسسة الهلالي لتعليم السياقة بعد زوال يوم السبت 13 فبراير 2016 بعد تنسيق مع السيدة منسقة الجمعيتين كما ورد بالمراسلة النيابية السالفة الذكر,حيث استفاد الجميع من دروس احترام قانون السير وقواعد السلامة الطرقية سواء للسائقين او الراجلين

عبد الصمد خضراوي

مدرسة المرحوم عبد القادرالسدراوي

تلاميذ(ات) مدرسة المرحوم عبد القادرالسدراوي يستفيدون من يوم تحسيسي في السلامة الطرقية
في إطار برنامج أسبوعها التحسيسي بالسلامة الطرقية من يوم 11 إلى 18 فبراير 2016 والذي نظمته كل من " جمعية المشكاة للتنمية" و" جمعية منتدى المجازين " بالقصر الكبير وبتنسيق مع نيابة وزارة التربية الوطنية بالعرائش وذلك تحت شعار: " سلامتي الطرقية..حياتي" استفاد تلاميذ (ات) مدرسة المرحوم عبد القادر السدراوي بالقصر الكبيرمن يوم تحسيسي في هذا المجال أطره السيد " بدر منير" بصفته رئيسا للهيئة الحضرية للسير والجولان بمفوضية الشرطة بالقصر الكبير صبيحة يوم الثلاثاء 16 فبراير 2016 بأسلوب مبسط فهمه التلاميذ(ات) الصغار بسهولة ،وقد تعرفوا معه في البداية على عدد القتلى الذي يصل إلىحوالي 4000 قتيل سنويا بالإضافة إلى حوالي 100000 جريح سنويا دافعا إياهم للتعرف على أسباب ذلك والمتمثلة في "عدم احترام قوانين السير بصفة عامة "، بعدها ثم التعرف على ممر الراجلين الذي يعتبر ممرا مشتركا بينهم وبين المركبات وكيفية استعماله من جهتهم مع شرح لأضواء المرور وكيفية استعمالهم للدراجة الهوائية التي تعتبر أكثر استعمالا لدى المتعلمين....مع إعطائهم وضعيات لعبور الطريق وكيفية التعامل معها و تدريبهم على آداب عبور الطريق
وقوانين السير حماية لسلامتهم بالدرجة الأولى..
وفي نهاية هذا النشاط التحسيسي التوعوي ردد الجميع أغنية
هَذا كْلَامِي لِيكُمْ سْمْعُوه يْرْضِي عْلِيكُم
لِيكْ انْتِينَ بْنْتِ وْحْتَّى انْتَ يَا بْنِي
اطْرِيقْ مَاهِي لْعْبَة تْقْطْعْها فْأًيِّ لَحْظَة
اطْرِيقْ مَسْؤولِية وَجْبْ اعْلِكْ وْعْلِيَّ..............
عندي قانون واضح ، ساهل ماشي قاصح ، ما تلعب ما تجري فطريق يا بني ...
ذة/ خديجة قدارة

1934831 432680923604042 4555353418773764793 n 11934831 432680923604042 4555353418773764793 n 31936418 432679746937493 1460170559187689657 n 110156093 432680886937379 8080691381031320736 n

مدرسة عبد الله الشفشاوني

قدمت مدرسة عبد الله الشفشاوني حصة تحسيسيةبمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية تحت شعار "كلنا راجلون "اطرها ظابط الشرطة و رئيس الهيئة الحضرية للمرور بمفوضيةالشرطة بالقصر الكبير السيد "بدر منير"

1934831 432680923604042 4555353418773764793 n 21936418 432679746937493 1460170559187689657 n

2 votes. Moyenne 5.00 sur 5.

Commentaires (1)

أب
  • 1. أب | 20/02/2016

وفقكم الله لتعليم أبنائنا وتربيتهم شكرا جزيلا لكم ولموقعكم هذا

Ajouter un commentaire

×